الأربعاء 29 مايو 2024 مـ 11:55 صـ 21 ذو القعدة 1445 هـ
حزب أبناء مصر
رئيس الحزب م. مدحت حسنين بركات
«معيط»: نعمل على إدارة محفظة الدين بشكل متوازن لتخفيض تكلفة خدمة الدين الحكومي رئيس الوزراء يتابع موقف توافر السلع بالأسواق والأرصدة الاستراتيجية منها رئيس الوزراء يتابع جاهزية المتحف المصري الكبير للافتتاح وتطوير المناطق المحيطة وزير التعليم العالي: تأهيل الطالب ليكون شريك أساسي للجامعة في اتخاذ القرارات وزير الإسكان يتابع موقف تنفيذ مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي الجاري تنفيذها بالتعاون مع بنك الاستثمار الأوروبي وزير الصحة يستعرض نتائج التجربة المصرية الرائدة في القضاء على فيروس سي وزير التعليم العالي يلتقي نظيره الفلسطيني لبحث سُبل التعاون المُشترك الإسكان: تنفيذ حملات لإزالة مخالفات البناء وغلق الأنشطة المخالفة بالمدن الجديدة.. «صور» التضامن تؤكد أهمية الكشف الطبي المميكن لجميع أنواع الإعاقة واختلاف شدتها اليوم مدبولي يتفقد عددا من المشروعات بالبحيرة والإسكندرية.. «صور» وزيرة التخطيط: 268 مليار جنيه لقطاعات التعليم والصحة والخدمات الاجتماعية بخطة 24/2025 رئيس الوزراء يلتقي مسئولي «هاير مصر»

وزير الصحة يعلن نتائج تنفيذ توصيات النسخة الأولى من المؤتمر العالمي للسكان والصحة والتنمية

وزير الصحة
وزير الصحة


أعلن الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، النتائج المُحقَقة لتنفيذ توصيات النسخة الأولى من المؤتمر العالمي للسكان والصحة والتنمية PHDC23، والذي عُقد في شهر سبتمبر من العام الماضي 2023، برعاية وتشريف فخامة رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي.

كشف الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن ال 17 توصية المعلنة في ختام فعاليات المؤتمر، يتابع تنفيذها لجنة مشكلة من الأمانة الفنية بوزارة الصحة والسكان والمجلس القومي للسكان، وفقًا لقرار وزير الصحة والسكان الصادر رقم 361 لسنة 2023.

وأوضح عن تعاون المجتمع المدني والمنظمات غير الحكومية في تنفيذ (التوصية الثانية) للمؤتمر، والتي تؤكد أهمية تعظيم دورهم في زيادة الوصول لخدمات الصحة الإنجابية، حيث تم تنفيذ 35 عيادة للصحة الإنجابية ضمن 150 عيادة مستهدف تجهيزها وتوزيعها في المناطق الأكثر احتياجًا، وذلك ضمن المرحلة الأولى من تنفيذ من بروتوكول التعاون المبرم بين الاتحاد العام للجمعيات الأهلية مع ووزارة التضامن، وكذلك إطلاق العديد من حملات التوعية بالقضية السكانية، بالإضافة إلى تشكيل لجنة معنية بتفعيل دور المجتمع المدني في التعامل مع القضايا السكانية، وتضم في عضويتها ممثلين عن مختلف الجهات الفاعلة في تطوير ودعم العمل الأهلي.

ولفت إلى العمل على العديد من الفرص المقترحة التي يمكن من خلالها زيادة التمويل الموجه لتنفيذ مختلف الأنشطة المقترحة الخاصة ببرامج السكان مع العمل علي ضمان استدامتها وذلك من خلال التنسيق مع مختلف الجهات، والتأكيد على أن الإنفاق على برامج السكان إنفاقًا استثماريًا يعود بالنفع على الأسرة المصرية، وذلك وفقًا للتوصيات (الثالثة والرابعة والخامسة) من المؤتمر.

وفيما يخص تنفيذ (التوصية السادسة والثامنة) لتفعيل اللامركزية وإشراك المحافظات في وضع وتنفيذ السياسات السكانية، وإطلاق مبادرة لتفعيل وتنشيط العمل العاجل بمجال السكان في المحافظات الأكثر إنجابًا، فقد تم العمل علي تعميم الاستراتيجية القومية للسكان والتنمية من خلال خطط محلية في المحافظات خلال الفترة
من1-7-2024 إلى 30-6-2025، لربط الخطط المحلية بالمحافظات بالاستراتيجية القومية للسكان والتنمية.

وتابع أنه تم تفعيل وتنشيط العمل بمجال السكان في 3 محافظات كمرحلة أولى وهم (مطروح- الغربية- أسيوط)،وفقًا لخطة مشتركة تم إعدادها بالتعاون مع السادة المحافظين، مؤكدًا متابعة العمل في هذه المحافظات بشكل مستمر لضمان تحقيق أهداف العمل اللامركزي، كما تم تبنى أنشطة داعمة لخطة العمل، بما في ذلك مبادرة "سفراء السكان" التي تهدف إلى بناء قدرات جميع المشاركين في العمل التوعوي، كما تم إعداد ملف للمؤشرات السكانية للمحافظات وتحديد والأماكن التي تحتاج تدخلات، وذلك من خلال المجالس الإقليمية واللجان التنسيقية بالمحافظات.

ووفقًا للإجراءات المنفذة لتحقيق (التوصية السابعة)، "لفت عبد الغفار" إلى إطلاق مبادرة رئيس الجمهورية (الألف يوم الذهبية)، لتعزيز تبني المجتمع لمفهوم الأسرة الصغيرة ونظام فترة المباعدة، حيث يتم العمل بالمبادرة في ٨ محافظات (مطروح وأسيوط والغربية والبحر الأحمر والإسكندرية والأقصر وبورسعيد وسوهاج)، وذلك بموجب من 4 ل 5 مستشفيات و20 إلى 25 وحده صحية بكل محافظة.

وكشف أن مبادرة الألف يوم الذهبية، ساهمت في خفض الولادات القيصرية إلى ٤٣٪؜ بين البكريات، وارتفاع معدلات الرضاعة المطلقة إلى ٧٣٪؜ خلال ال 6 شهور الأولى، وكذلك ارتفاع استخدام وسائل الصحة الإنجابية إلى ٨٢٪؜، وخفض إيقاف الوسائل خلال السنة الأولى بنسبة ٣٪؜ ، مضيفًا أنه تدريب ٦٠ قابلة للعمل في محافظتي الإسكندرية والأقصر على مهارات الولادة الطبيعية وتقديم الرعاية للأمهات خلال فترة الحمل والولادة، وجار تدريب 120 من الفريق الطبي لتحقيق الانتشار علي مستوى المحافظات الثمانية، كما تم إطلاق العمل للمبادرة بمستشفيات القطاع الخاص، بإجمالي 21 مستشفى حتى الآن.

وتابع أنه تم تدريب أكثر من 1000 مقدم مشورة بالمجلس القومي للمرأة بجميع المحافظات، وتم تدريب ٦٠ مقدمة مشورة من المنتفعات بتكافل وكرامة للانضمام لمنظومة المبادرة، في إطار تنفيذ البروتوكولات المبرمة مع الجهات المعنية بهذا الشأن، مضيفًا أنه تم توحيد برامج التدريب للقبالة، كما تم إعداد برنامج موحد للتدريب بالمعاهد الصحية لتخصص القبالة، كما تم إطلاق الاستراتيجية القومية للقابلات بالتعاون مع UNFPA، والتي ستقوم بتدريب القابلات على مدار 18 شهرًًا، وكذلك رفع كفاءة ممارسي المشورة الأسرية من خلال تدريبات لمدة 6 أسابيع والذي تم تنفيذه بمحافظة الإسكندرية حتى الآن وضم 30 قابلة.

وأضاف أن (التوصية التاسعة) للمؤتمر والتي تؤكد أهمية اعتبار البعد السكاني عنصراً أساسياًت في إعداد الخطط والبرامج التنفيذية على مختلف المستويات، فقد تم إعداد دليل التخطيط الإقليمى لإعداد الخطط السكانية التنفيذية لفروع المجلس القومي للسكان، لتوجيههم بشأن الاحتياجات السكانية المحتملة والتغيرات المتوقعة في التوزيع السكاني على مدى الفترة الزمنية المعنية، كما تك تقديم تدريب لمسؤلي تلك الفروع لتعزيز الفهم والإلمام بدليل التخطيط السكاني وكيفية تطبيقه، بالإضافة إلى إجراء تحليل شامل للوضع السكاني في جميع المحافظات من حيث التركيب السكاني والاتجاهات الديموغرافية والتحديات والفرص المحتملة، كما تم تقسيم مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للسكان بين المحافظات وفقًا لخط الأساس لكل محافظة وقدراتها الحالية، وإعداد خطة زمنية سنوية لتنفيذ ومتابعة تحقيق هذه المستهدفات على مستوى كل محافظة، مما يضمن توجيه الجهود نحو تحقيق الأهداف بشكل فعّال.

وكشف الخطوات التنفيذية لسد العجز في الأطباء ومقدمي الخدمة الصحية وزيادة معدل استخدام وسائل تنظيم الأسرة من خلال تبني مفهوم تحسين خصائص الأسرة، وفقًا ل (التوصية العاشرة)، حيث تم تدريب فريق التمريض ذات المستوى العالي على تقديم خدمات الصحة الإنجابية، والتركيز على تفعيل برنامج الطبيبة الزائرة للوحدات التي تخلو من الأطباء بمحافظات الوجه البحري والقبلي بواقع تنفيذ 40 زيارة لكل إدارة بمحافظات الصعيد، بالإضافة إلى زيادة عدد حملات وقوافل الصحة الانجابية إلى 1600 قافلة، وزيادة حملات "طرق الأبواب" إلى 9 محافظات بنهاية عام 2023 ، بالإضافة إلى توفير "الحقن ذاتية الحقن" وتم توزيعها على مراكز تنظيم الأسرة، وجاري توفيرها بالمناطق الحدودية، فضلاً عم تحديث بيانات للسيدات في سن الإنجاب.

وعن تنفيذ (التوصية الثالثة عشر)، لدمج القضايا السكانية في العملية التعلميية بنوعياته المختلفة، أوضح أنه تم إدراج فصل عن" المشكلات المترتبة عن الزيادة السكانية" في كتاب "القضايا المجتمعية" المقرر على جميع طلاب المراحل الجامعية، كما تم إطلاق المسابقة الشبابية للإبداع بين شباب الجامعات المصرية في مجال السكان وتنظيم الأسرة، وقد تقدم 1600 طالب وطالبة من الجامعات المصرية المختلفة لهذه المسابقة.

كما أكد تحديث السياسة الإعلامية السكانية بما يضمن الحفاظ على وضع المشكلة السكانية وتبعاتها في بؤرة اهتمام المجمتمع مع الالتزام بالأساليب العملية في كافة مراحل التخطيط للحملات الإعلامية وفقًا ل (التوصية الرابعة عشر)، مشيرًا إلى تنفيذ حملة إعلامية لقضايا السكان من خلال الهيئات الإعلامية بالدولة، وعقد اتفاقيات مع شركات المحمول لإرسال رسائل نصية قصيرة SMS تتضمن رسائل سكانية مع ضرورة أن تناسب الرسائل السكانية لعمر والفئات المجتمعية و المحافظات، وذلك من خلال الجهاز القومى للاتصالات، مشيرًا إلى التعاون مع وزارة الأوقاف في تخصيص خطبة يوم جمعة في يناير ٢٠٢٤ لتكون بعنوان: "الصحة الإنجابية بين حق الوالدين وحق الطفل"، كما رشحت وزارة الصحة عددًا من الأطباء الملمين بهذه القضية وبمخاطبة الرأي العام بها، لعقد ندوات عقب صلاة الجمعة في المساجد الكبرى، كما تم إصدار الجزء الأول الخاص "بالدليل الديني للتوعية الأسرية" في أكتوبر 2023، بالتعاون مع الأزهر الشريف والكنيسة المصرية.

وأضاف، أنه تم إصدار "الخطة التنفيذية لرفع الوعي المجتمعي بقضايا السكان والصحة الإنجابية من منظور ديني" في نوفمبر 2023 بالتعاون مع الكنيسة المصرية ودار الإفتاء والأزهر الشريف والهيئة الوطنية للإعلام، كما تم بث تنويهات فى إذاعة القرآن الكريم ضمن حملات التوعية التي يتم إذاعتها شهريًا، فضلاً عن إصدار دليل التوعية الإعلامي وتم نشرة على كل الجهات الإعلامية والشريكة كمرجع للتوعية بقضايا السكان، و إضافة مقرر محو الأمية للتوعية بقضايا السكان والصحة الإنجابية.

وأكد تضمين محور دعم دور المراة بالاستراتيجية الوطنية للسكان والتنمية وخطتها التنفيذية 2024/2025، وفقًا ل (التوصية الخامسة عشر)، من المؤتمر بتفعيل دور المرأة في تبني مفهوم الأسرة الصغيرة من خلال دعم مشاركة المرأة في سوق العمل، وتوفير البيئة الداعمة لعمل المرأة ودعم قدراتهم على المشاركة في اتخاذ القرارات على مستوى الأسرة.

وفيما يخص (التوصية السادسة عشر) في العمل على تنمية الموارد البشرية والارتقاء بقدرات العاملين في المجال السكاني، استهدفت الدورات التدريبية لتدريب المدربين عام 2023، 5113 طبيبًا 4117 ممرضة، على خدمات ووسائل تنظيم الأسرة، وتقديم المشورة بمختلف المحافظات والمهارات الإكلينيكية، فيما استهدفت التدريبات الموجهة لأطباء النساء والتوليد على خدمات تنظيم الأسرة بعد الولادة بالمستشفيات 760 طبيبًا و390 ممرضة، كما تم تدريب الإحصائيين علي أعمال الميكنة، بواقع 22 دورة استهدفت 330 أخصائي، فضلاً عن تدريب الصيادلة الحكوميين على أعمال المشورة بإجمالي 260 متدربة، و كذلك تدريبات الرائدات الريفيات والتي استهدفت 1932 رائدة ريفية.

وتابع، أنه خلال الربع الأول من 2024، بلغت دورات تدريب المدربين على خدمات وسائل تنظيم الأسرة وتقديم المشورة بمختلف المحافظات 160 دورة تدريبية استهدفت 2400 طبيب، و 95 دورة استهدفت 1856ممرضة، بالإضافة إلى التدريبات الموجهه لأطباء النساء والتوليد والممرضات وعلى خدمات تنظيم الأسرة بعد الولادة بالمستشفيات الحكومية، والتي بلغت14 دورة استهدفت280 طبيب وممرضة، بالإضافة إلى تدريب 200 من الصيادلة الحكوميين على أعمال المشورة، كما تم تدريب 640 رائدة ريفية و 637 متدرب على أعمال الميكنة، فضلاً عن تدريب 220 من مسؤلات نوادي المرأة، فضلاً عن عقد تدريبات على خدمات المقبلين على الزواج ورعاية الحوامل ومتابعة الأطفال، للأطباء والتمريض بلغت حوالي 39 دورة ل 900 طبيب وممرضة، و42 دورة تدريبية لأطباء الأسرة على برنامج التغذية، بالإضافة إلى تدريب الأطقم الطبية على خدمات صديقة الشباب والمراهقين بإجمالي 237 طبيبًا وممرضة ورفع كفاءة أفراد التمريض بواقع 27 دورة تدريبية بإجمالي 672 متدرب.

واختتم "عبدالغفار"، بما تم تحقيقه وفقًا ل (التوصية السابعة عشر)، حيث تم اعتماد إدارة اقتصاديات الصحة بوزارة الصحة والسكان والتابعة لإدارة التخطيط والتي تقدم العديد من الأبحاث في اقتصاديات الصحة والدواء ودراسات التكلفة، حيث إن مبدأ التوصية هو العمل على إنشاء وحدات لاقتصاديات الصحة على مستوى وزارة الصحة والجهات التابعة لها.

ونوه "عبدالغفار" إلى أنه من المقرر أن يُعقد المؤتمر العالمي للسكان والصحة والتنمية سنويًا وفقًا للتوصية الأولى للمؤتمر.